في ديار الجعليين.. مناوي يطالب بنبذ خطاب الكراهية والتصالح بين مكونات المجتمع السوداني

61

 

حذر رئيس حركة جيش تحرير السودان القائد/ مني أركو مناوي مكونات المجتمع السوداني من شق الصف الوطني والخروج ضد اتفاقية السلام. وطالب لدى تقديمه واجب العزاء في فقيد السودان العظيم/ إبراهيم حاج محمد ناظر عموم قبائل الجعليين أمام جمع كبير من عمد وأعيان الجعليين، على رأسهم نائب ناظر عموم قبائل الجعليين محمد حاج إبراهيم، طالب بنبذ خطاب الكراهية والتصالح بين المجتمع السوداني ومكوناته.

وتقدم القائد مني بالشكر لعموم الجعليين على حفاوة الاستقبال، مؤكداً أن ديار الجعليين تمثل سوداناً مصغراً ومنطلقاً لنضالات السودانيين منها بدأ المشوار نحو استقلال السودان وحضارته.

من جانبه شكر نائب ناظر عموم الجعليين مناوي والوفد المرافق له على هذه الزيارة التي تعني بداية التعاون المشترك لحل قضايا السودان. ونوه إلى الدور الكبير الذي تلعبه نظارة الجعليين في عملية السلام الوطني بين الشعوب، مشيراً إلى أهمية التعاون مع الحركات المسلحة التي تمثل جزءاً أصيلاً في وحدة سلام السودان. وأكد أن هذه الدار ليس داراً للجعليين فحسب، فإنما هي دار مفتوحة لحل كل قضايا القبائل السودانية.

يذكر أن الزيارة تناولت، إلى جانب تقديم العزاء، تحديات المرحلة القادمة وكيفية تحقيق الاستقرار السياسي والاقتصادي وتخفيف معاناة الشعب السوداني.

التعليقات مغلقة.