نيويورك تايمز: روبوت قاتل استخدم في اغتيال أكبر عالم نووي إيراني ومسؤولون أميركيون أقروا الخطة

51

سودان 4نيوز : وكالات
كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” (The New York Times) تفاصيل جديدة في عملية اغتيال العالم النووي الإيراني البارز محسن فخري زاده أواخر العام الماضي قرب طهران، وقالت إنه تم استخدام “روبوت قاتل” في الاغتيال الذي اتهمت إيران إسرائيل بتنفيذه، مشيرة إلى أن مسؤولين في إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب أقروا خطة الاغتيال.
ونشرت الصحيفة أمس السبت تقريرا مطولا بموقعها الإلكتروني استنادا إلى مقابلات مع مسؤولين أميركيين وإسرائيليين وإيرانيين، بينهم مسؤولان استخباراتيان مطلعان على تفاصيل التخطيط للعملية وتنفيذها.
واغتيل فخري زاده -الذي يوصف بأنه أبو البرنامج النووي الإيراني- يوم 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 عندما كان يقود سيارته مع زوجته متوجهيْن إلى منزليهما الريفي في مدينة أبسرد، التي تقع ضمن حدود محافظة طهران وتضم بيوتا فخمة لمسؤولين إيرانيين.
وقالت الصحيفة إنه في يوم الاغتيال، قاد العالم النووي الإيراني سيارته من منزله على بحر قزوين باتجاه أبسرد لتمضية إجازة نهاية الأسبوع فيه، على الرغم من أن المخابرات الإيرانية حذرته من مخطط لتصفيته.
وبالنظر إلى مركزه، كان يفترض أن يتنقل محسن فخري زاده وسط حماية أمنية، لكن نيويورك تايمز أشارت إلى أنه تجاهل التحذير، وكان يفضل أن يعيش حياة طبيعية.
وأوضحت أن إسرائيل كانت تسعى لاغتياله منذ 14 عاما، وأوقفت عام 2009 في اللحظة الأخيرة عملية لتصفيته بطهران بعد أن كشفها الإيرانيون، مشيرة إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق بنيامين نتنياهو كان قد تحدث خلال مؤتمر صحفي عام 2018 عن التقدم الذي تحرزه إيران على الصعيد النووي، ودعا حينها إلى تذكّر اسم محسن فخري زاده.
كما أشارت إلى أن إسرائيل اغتالت 5 عملاء نووين إيرانيين، وأصابت سادسا، وقتلت أيضا المسؤول الأول عن البرنامج الصاروخي الإيراني و16 من أعضاء فريقه.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!