تسوية جريمة اغتصاب فتاة قاصرة مقابل مليون جنيه

87

الخرطوم- سودان4نيوز

توصلت أسرة فتاة قاصر تعرضت لجريمة اغتصاب، في السودان، الى تسوية مع أسرة الشاب المتهم باغتصابها بدفع مبلغ مليون جنيه مقابل تنازل أسرة الفتاة عن البلاغ توطئة لإطلاق سراح المتهم.

وتعرضت الفتاة “ح، ي، ع” التي تبلغ من العمر 15 عاماً الى اغتصاب قبل ثمانية أيام بواسطة أحد جيران أسرتها بحي المطار بمدينة الضعين عاصمة ولاية شرق دارفور، غرب السودان، حيث استدرجها الشاب الى منزل وقام باغتصابها.

وأكد التقرير الطبي وقوع عملية الاغتصاب، فيما دونت الأسرة بلاغاً في مواجهة المتهم لدى شرطة الضعين، وتم القبض عليه وحبسه، وبعد أقل من اسبوع توصل أسرتا الضحية والجاني الى تسوية بدفع مبلغ مليون جنيه مقابل التنازل عن البلاغ واطلاق سراحه.

وقال الناشط الحقوقي الزين خيرالله لدارفور24 ان التسويات في جرائم كبرى مثل هذه يعد مساعدة للمجرمين في الافلات من العقاب.

وفي العام الماضي تنازلت أسرة فتاة تعرضت الى الاغتصاب بواسطة ثلاثة شبان من القضية مقابل مبلغ مليونين جنيه وأطلق سراح المتهمين من محكمة الضعين.

وذكر الزين خير الله ان أسرة الفتاة القاصرة توصلت الى تسوية مع أسرة الشاب المتهم بجريمة الاغتصاب، والضحية طفلة يتيمة تعيش مع زوج شقيقتها لوفاة والديها قبل سنوات.

يعاقب قانون الطفل السوداني للعام 2010م مرتكبي جرائم اغتصاب الأطفال بالاعدام او السجن مدة لا تتجاوز العشرين عاماً والغرامة المالية.

التعليقات مغلقة.